الرئيسية/ من نحن
من نحن
Arab Genomic Studies

في السنوات الأخيرة ، جعلت اقتصاديات الصحة تقدما كبيرا في حساب المقبولة عموما " تكلفة المرض " التقديرات بالنسبة لكثير من الأمراض الوراثية الشائعة.

About CAGS

ينجم عن العديد من الاضطرابات الجينية اعتلالات جسدية طويلة الأمد تتطلب علاجًا مركزًا ولا تجد لها حلًا علاجيًا جذريًا.  يعاني العالم العربي من ارتفاع نسبي في عدد الحالات الخاصة بهكذا اضطرابات, وهذا عائدٌ إلى عوامل عدة منها؛ الانتشار الواسع لزواج الأقارب في هذه المنطقة والتأثيرات البيئية والانتقائية التي تساعد على استمرار صفات وراثية معينة بالإضافة إلى غياب الوعي الشعبي للوقاية والكشف المبكر عن الأمراض الوراثية.  وبالنتيجة فقد وصلت معدلات الإصابة بالعديد من هذه الأمراض إلى مستويات عالية جدًا في المنطقة ومنها؛ اعتلالات الهيموغلوبين وارتفاع الضغط الشرياني والداء السكري ومتلازمة داون.  لازالت هذه الاضطرابات وغيرها من الأمراض الجينية تثقل كاهل النظام الصحي لما تسببه من ارتفاع نسب الوفيات ومعدلات المراضة في مختلف الفئات العمرية.  إذ تشكل هذه الأمراض عبئًا نفسيًا وإنسانيًا عظيمًا ترزح تحت وطأته مختلف مكونات المجتمع بدءًا من المريض وعائلته وانتهاء بالنظام الصحي العام ككل.  ومؤخرًا قام مجموعة من المختصين بالاقتصاد المتعلق بالشؤون الصحية بتقدير الكلفة المادية لعدد من الأمراض الوراثية الشائعة, وقد تبين أن الإنفاق العام لدول العالم العربي في مجال تدبير عدد من الأمراض الوراثية الشائعة يصل إلى عدة مليارات من الدولارات.      

الرؤية , الرسالة و الأهداف:

تبلورت الرؤية الرائدة لسمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم للارتقاء بصحة البشر وللتعرف على الأسباب الكامنة وراء الأمراض الوراثية في العالم العربي بإنشاء المركز العربي للدراسات الجينية في الخامس والعشرين من يونيو 2003م، ومنذ ذلك الحين كرس المركز جلّ إمكاناته لغاية تحسين الصحة العامة من خلال توصيف الأمراض الجينية والوقاية منها في العالم العربي استنادًا إلى آخر ماتوصل إليه العلم في مجال الوراثة البشرية.

About CAGS

ومن أبرز أهداف المركز العربي للدراسات الجينية تثقيف الجمهور والمهنيين على السواء، وتبصيرهم بالتأثير البالغ للأمراض الوراثية في العالم العربي، والاستفادة من التقدم الذي تحقق مؤخراً في مجالات علم الوراثة البشرية، والمعلومات التي توفرت من خلال مشروع الجينوم البشري وأثرها في التشخيص المبكر.

كذلك فإن المركز العربي للدراسات الجينية بصدد ترجمة المنجزات البحثية إلى برامج متكاملة لعلاج المرضى لتقديم خدمات جينية شاملة. وعلى التوازي سوف يتناول المركز القضايا الأخلاقية، والقانونية، والاجتماعية التي قد تنشأ عن تطبيق تلك البرامج. هذا ويستهدي المركز بمجموعة من الأهداف الواضحة المعالم لتحقيق الرسالة المنوطة به, وهذه الأهداف هي:

1.         زيادة الوعي الجماهيري حول الأهمية البالغة الأمراض الوراثية في العالم العربي.

2.         تحديد الجينات (المورثات) المسببة للأمراض بين السكان العرب، وإعداد قاعدة بيانات حول الأمراض الوراثية الشائعة في العالم العربي, مع كون قاعدة البيانات هذه مجانية ودائمة التحديث.

3.         حشد الخبرات والموارد المتنوعة في مجال علوم الوراثة وما يرتبط بها من مجالات في العالم العربي، وتعزيز التفاهم بين الخبراء، وتسهيل إجراء البحوث البينية من خلال دعم الباحثين ذوي التأهيل الراقي.

4.         الوقاية من الأمراض الوراثية عن طريق توفير خدمات جينية شاملة، وترجمة منجزات البحث العلمي إلى برامج علاجية متكاملة.

5.         إنشاء مركز تميز في دبي متخصص في بحوث الوراثة، والخدمات السريرية الوراثية في العالم العربي.

6.         بحث القضايا الأخلاقية، والقانونية، والاجتماعية التي قد تنشأ عن التطبيقات الوراثية.

7.         التعاون مع المؤسسات البحثية والطبية لضمان الاطلاع الدائم على الاكتشافات الجديدة والتطورات الفنية.

8.         تنفيذ الاستراتيجيات اللازمة للاستقلال المالي للمركز من خلال استحداث مصادر الدخل الضرورية لتأمين احتياجاته.

 

 

 

يتألف الهيكل العلمي للمركز العربي للدراسات الجينية من لجنتين
المجلس التنفيذي

يضم المجلس التنفيذي للمركز العربي للدراسات الجينية مجموعة من العلماء المحليين، ويدير المجلس فعاليات المركز ويلعب دور الوصي القانوني على تلك الفعاليات

CAGS Council

يضم المجلس العربي مجموعة علماء من المنطقة ويقدم الاستشارات ويسهل تبادل المعلومات عن الأمراض الجينية بين مختلف الدول العربية. تتضمن لائحة الدول الممثلة في المركز كلًا من البحرين ومصر والأردن والكويت ولبنان وعمان وفلسطين وقطر والمملكة العربية السعودية والسودان وتونس.