الرئيسية / اﻷﺧﺒﺎر واﻟﺒﯿﺎﻧﺎت الصحفية
اﻷﺧﺒﺎر واﻟﺒﯿﺎﻧﺎت الصحفية - 2017
Arab Genomic Studies
جائزة حمدان الطبية تكرم الفائزين في مسابقة المؤتمر العلمي الثامن لطلبة جامعة رأس الخيمة للطب
٩ مايو ٢٠١٧
9 مايو 2017: كرمت جائزة الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم للعلوم الطبية الطلبة الفائزين في مسابقة أفضل البحوث المقدمة في المؤتمر العلمي الثامن لطلبة جامعة رأس الخيمة للطب والعلوم الصحية.
 
عقد المؤتمر بقاعة الإحتفالات في مقر الجامعة، بحضور الدكتورة شيرين حمادة المنسق العلمي الأول للجائزة، والدكتورة ستيفاني الحايك المنسق العلمي الأول بالمركز العربي للدراسات الجينية، وبراتيبا ناير الباحثة الأولى في المركز، ولفيف من المسؤولين بالجامعة والخريجين والطلبة.
 
وبهذه المناسبة، ألقت الدكتورة شيرين حمادة كلمة الجائزة والتي أشارت خلالها إلى أن مشاركة الجائزة سنويًا في هذا الحدث ودعمها له تعد أحد أهم المقومات التي عززت نجاح المؤتمر وإستمراره على مدار كل هذه السنوات. 
 
كما تحدثت عن حرص الجائزة على تشجيع المبادرات العلمية المبتكرة لشباب الباحثين في دولة الإمارات العربية المتحدة، والتي تهدف إلى إعداد جيل جديد من المتخصصين قادر على تطوير القطاعات الطبية وتعزيز قدرتها على مواجهة التحديات المستقبلية. 
 
وكانت فعاليات المؤتمر قد أختتمت بالإعلان عن أسماء الفائزين بجوائز المسابقة في فئاتها المختلفة، حيث فاز بجائزة الجامعة للإبتكار أربع بحوث أولهم بحث بعنوان "فرشاة الأسنان لكافة أجزاء الفم" للباحثة رهف إحسان سمهوري، وثانيهم بعنوان "إستخدامات الطابعة ثلاثية الأبعاد في الأطراف الصناعية" للباحث محمد باسل درويش، وثالثهم بعنوان "مقاربة مبتكرة للحد من صعوبات إنتاج الهيدروجين من الماء" للباحث محمد باسم شهاب، ورابعهم بحث بعنوان "البرمجة في المجال الطبي" للباحثة نورا خالد سهيوني.  
 
وفيما يتعلق بفئة جوائز بحوث خريجي الجامعة التي قدمت كمحاضرات، فقد فاز بها بحث بعنوان "دراسة نمط الوصفات الطبية للعقاقير المثبطة لمضخات البروتون وتحديد آثارها الجانبية في الحالات التي استقبلتها مستشفيات الرعاية الصحية الثانوية في رأس الخيمة" للباحثة سكينة دمجي.
 
وفي فئة جوائز بحوث الطلبة التي قدمت كمحاضرات، فاز بالجائزة الأولى بحث بعنوان "تأثير الضغوط الحياتية على التمكين النفسى لطلبة كلية طب جامعة رأس الخيمة"، للباحثين رحمة مالك، وعمرانور رحمان، وسيدة نازنين، وديما لطفى.
 
أما عن الجائزة الثانية، فقد فاز بها بحث بعنوان "تقييم التوعية بفيروس زيكا لدى مقدمي الرعاية الصحية المستقبلية" للباحثين فرحان عبد العزيز، وتسنيم أسامة، وعطاف محمد، وندا فتاح.
 
أما عن الجائزة الثالثة، فقد فاز بها بحث بعنوان "تأثير الألوان على مشاعر الإنسان وإصابته بالأمراض"، للباحثين ريا فاراناسي، وماندالابارثي سوميا، وشريرام غوناسيكاران.
 
أما الجائزة الرابع، فقد فاز بها بحث بعنوان "دراسة إستكشافية: تأثير نظام الفصل المقلوب على إستيعاب الطلبة لموضوع تشريح الجهاز العضلي الهيكلي"، للباحثين محي الدين أليكونجو، وفلاح حميد، ورسمينة منير، وفاطمة أسيانار.
 
كما فاز بالجائزة الخامسة بحث بعنوان "التحليل الكيميائي لعشبة المريمية التي تنتمي إلى الفصيلة الشفوية باستخدام نظام سيباكور X10/X50" للباحثتين إيمان حمد وعفاف خازندار.
 
وفي فئة البحوث التي قدمت كملصقات، فاز بالجائزة الأولى بحث بعنوان "نقص فيتامين د والنوع الثاني من مرض السكري – هل توجد علاقة بينهما؟" للباحثين أم الكرام آسف، وخامباتي، وسناء جنيد، وريدي شاراد جادهاف. 
 
وفاز بالجائزة الثانية بحث بعنوان "زرع الخلايا الجذعية: أمل لمرضى الثلاسيميا" للباحثين فهد ملا، وفيشنافي بوس، وسناء فاثمة، وداني رجا كومار. 
 
وفاز بالجائزة الثالثة بحث بعنوان "زيادة معدلات الإصابة بمتلازمة تكيس المبايض"، للباحث أيمن رضفي.
 
أما الجائزة الرابعة، فقد فاز بها بحث بعنوان "دور علم التخلق في علاج مرض السرطان"، للباحثين شريا سادهو، ورومية أسدي، وعائشة خان. 
 
وفاز بالجائزة الخامسة بحث بعنوان "تأثير الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني على مستوى الإدراك – دراسة مرجعية"، للباحثين فاطمة شودري، وسميحة حسين، وريشم أحمد، وفاطمة فرزانة.
 
أما عن الجائزة السادسة، فقد منحت لبحث بعنوان "العلاج بالأوزون" للباحثتين زبيدة زاجن، وأماني الزامل.
 
وبالنسبة لجائزة الأفلام المشاركة في المؤتمر، فقد فاز بها فيلم بعنوان "أحلام مزعجة".