الرئيسية / اﻷﺧﺒﺎر واﻟﺒﯿﺎﻧﺎت الصحفية
اﻷﺧﺒﺎر واﻟﺒﯿﺎﻧﺎت الصحفية - 2010
Arab Genomic Studies
وزير الصحة يبحث مع رئيس منظمة الجينوم البشري سبل الإستفادة من تطبيقات الجينوم في الرعاية الصحية
٣٠ نوفمبر ٢٠١٠
إستقبل معالي الدكتور حنيف حسن وزير الصحة ورئيس مجلس أمناء جائزة الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم للعلوم الطبية يوم الأحد الماضي في مكتبه بمقر الوزارة في أبو ظبي البروفيسور إديسون ليو رئيس منظمة الجينوم البشري ورئيس معهد الجينوم بسنغافورة حيث بحث الجانبان سبل تعزيز التعاون المشترك والإستفادة من تطبيقات الجينوم البشري في تطوير سبل الرعاية الصحية بدولة الإمارات العربية المتحدة.
 
معالي وزير الصحة يبحث مع رئيس منظمة الجينوم البشري سبل الإستفادة من تطبيقات الجينوم في الرعاية الصحية بدولة الإمارات كما شهد معالي وزير الصحة توقيع مذكرة تفاهم ما بين البروفيسور إديسون ليو والأستاذ الدكتور نجيب الخاجة الأمين العام لجائزة الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم للعلوم الطبية والخاصة بإستضافة الجائزة لمؤتمر منظمة الجينوم البشري الخامس عشر والذي سيقام بالتزامن مع المؤتمر العربي الرابع لعلوم الوراثة البشرية في الفترة من 14 وحتى 17 مارس القادم بمركز دبي الدولي للمؤتمرات تحت عنوان التنوع الجيني والأمراض المتوارثة.
 
حضر اللقاء الدكتور محمود طالب آل علي مدير المركز العربي للدراسات الجينية المنبثق عن الجائزة والدكتور غازي تدمري المدير المساعد للمركز.
 
وخلال اللقاء أعرب معالي وزير الصحة عن مباركته للتعاون المثمر ما بين منظمة الجينوم البشري والمركز العربي للدراسات الجينية حيث سيتيح مؤتمريهما تجمع نخبة متميزة من كبار العلماء والباحثين العالميين والإقليميين من أجل بحث سبل النهوض بالرعاية الصحية في المنطقة إستنادًا إلى علوم الجينوم الحديثة.
 
وأشاد معالي وزير الصحة بالدعم السخي للمؤتمر من راعي الجائزة سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية وحرصه على التنسيق مع كافة الجهات الرسمية في الدولة من أجل تذليل كافة العقبات وتقديم كافة التسهيلات الممكنة للمؤتمر وللوفود المشاركة فيه حيث أنه من المتوقع مشاركة أكثر من 1500 طبيباً وعالماً للوراثة حول العالم.
 
يأتي هذا اللقاء على قمة أجندة أعمال البروفيسور إديسون ليو خلال زيارته لدولة الإمارات العربية المتحدة يومي الأحد والإثنين الماضيين والتي قام خلالها بالإطلاع على كافة الإجراءات التنظيمية والإدارية الخاصة بمؤتمر منظمة الجينوم البشري دبي 2011 كما عقد سلسلة من اللقاءات مع المسؤولين بالمركز العربي للدراسات الجينية والجهات المنظمة للمؤتمر من أجل وضع اللمسات الأخيرة للبرنامج العلمي للمؤتمر. 
 
كما حرص البروفيسور ليو على زيارة القاعات المخصصة لإنعقاد المؤتمر في مركز دبي التجاري العالمي حيث إجتمع بالمسؤولين هناك وإطمئن على كافة التفاصيل الخاصة بالتجهيزات التقنية والفنية لتلك القاعات بما يضمن توافر أحدث المعايير العالمية بما يتناسب مع أهمية المؤتمر على الساحتين العربية والعالمية.
 
وقد أبدى البروفيسور إديسون ليو إعتزازه بالتعاون البناء ما بين منظمة الجينوم البشري وجائزة الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم للعلوم الطبية كما أشاد بدور راعي الجائزة سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية في خدمة علوم الوراثة البشرية من خلال تأسيسه للمركز العربي للدراسات الجينية في عام 2003 والذي حمل على عاتقه إنشاء أكبر وأهم قاعدة بيانات للأمراض الوراثية في العالم العربي والتي أصبحت خلال زمن قياسي مرجعاً هاماً للباحثين وعلماء الوراثة في العالم كله.