الرئيسية / اﻷﺧﺒﺎر واﻟﺒﯿﺎﻧﺎت الصحفية
اﻷﺧﺒﺎر واﻟﺒﯿﺎﻧﺎت الصحفية - 2010
Arab Genomic Studies
رئيس منظمة الجينوم البشري يزور الإمارات الأحد القادم
٢٥ نوفمبر ٢٠١٠
أعلنت جائزة الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم للعلوم الطبية أن البروفيسور إديسون ليو رئيس منظمة الجينوم البشري سوف يصل إلى دولة الإمارات العربية المتحدة يوم الأحد القادم في زيارة قصيرة إلى دبي تستمر لمدة يومين يعقد خلالها سلسلة من اللقاءات الهامة مع كافة المسؤولين بجائزة الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم للعلوم الطبية والمركز العربي للدراسات الجينية وممثلي كافة الجهات المسؤولة عن تنظيم مؤتمر منظمة الجينوم البشري دبي 2011 للإطلاع على كافة الإجراءات التنظيمية التي تم إتخاذها في هذا الصدد. كما سيتم توقيع عقد إستضافة مؤتمر الجينوم البشري والذي سيكون تحت عنوان التنوع الجيني والأمراض المتوارثة.
 
وقد صرح السيد عبد الله بن سوقات المدير التنفيذي لجائزة الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم للعلوم الطبية، أنه منذ الإعلان في مؤتمر منظمة الجينوم البشري الثالث عشر في حيدر آباد بالهند سبتمبر 2008 عن فوز جائزة الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم للعلوم الطبية بتنظيم مؤتمر منظمة الجينوم البشري في دبي عام 2011 وبرعاية كريمة من سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية راعي الجائزة فإن العمل على قدم وساق من أجل الإستعداد لهذا الحدث العلمي الهام وإتخاذ كافة التدابير اللازمة لإنجاح المؤتمر وخروجه بصورة تليق بالمركز الهام الذي تحتله دولة الإمارات العربية المتحدة بين دول العالم.
 
ويعد هذا المؤتمر الإجتماع الخامس عشر لمنظمة الجينوم البشري كما أنه الإجتماع الأول للمنظمة في دولة عربية، ومن المقرر أن يعقد في الفترة من 14 وحتى 17 مارس 2011 بمركز دبي الدولي للمؤتمرات بمشاركة ما يزيد على 1500 طبيباً وعالماً للوراثة وأكثر من 40 متحدثاً رئيسياً من كبار الأطباء وعلماء الوراثة من كندا وأمريكا وأستراليا والصين وسنغافورة ومن البلدان العربية وغيرها من دول العالم.
كما أشار السيد عبد الله بن سوقات إلى أنه يتم حالياً تلقي البحوث العلمية من خلال الموقع الإلكتروني المخصص للمؤتمر على شبكة الإنترنت كي تتولى اللجنة العلمية المكونة من نخبة من كبار الأطباء وعلماء الوراثة العرب والأجانب التصويت عليها وإختيار أفضلها للمشاركة في المؤتمر.
 
جدير بالذكر أنه على مدار عشرين عاماً، هي عمر منظمة الجينوم البشري، إستطاعت المنظمة أن تلعب دوراً محورياً في تحقيق العديد من الإنجازات العلمية الهامة في مجال الجينوم البشري.
 
وقد حرصت المنظمة على أن توفر لكل من الدول الغنية والفقيرة -على حد سواء- أطراً للتعاون الدولي المشترك مع ضمان الحوار المستدام في هذا المجال.
 
ويعد الإجتماع السنوي الذي تعقده منظمة الجينوم البشري في دول مختلفة حول العالم المناسبة الوحيدة التي يتم خلالها جذب المجتمع العلمي الدولي المهتم بشؤون الجينوم البشري.